أسلمت على يد فنان كبير?ورفضت الزواج من الزعيم?وماتت وهي تقرأ القرآن?.. أسرار في حياة ملكة الجمال التي قتلها السرطان?

تعد نادية أرسلان واحدة من جميلات السينما، ولكن على قدر جمالها اللافت، لم تنل حظ وفير من الشهرة والنجومية، عرفها الجمهور في شخصية الفتاة الأرستقراطية في فيلم “حتى لا يطير الدخان” مع النجم عادل إمام. هل ملكة جمال لبنان التي فضلت الاعتزال، وارتدت الحجاب، هي الفنانة نادية أرسلان.

اسمها الحقيقي هند أرسلان، ولدت في 27 مارس 1949، في مدينة حلب السورية، لأب سوري وأم لبنانية. بدأت حياتها الفنية بعد فوزها في مسابقة ملكة جمال لبنان، مما ساعدها في دخول عالم الفن، وقد منحها الجمهور لقب  “تفاحة لبنان”.

بدايتها الفنية

توجهت نادية أرسلان إلى القاهرة، والتقت بالفنانة نادية لطفي، والتي طلبت منها المشاركة معها في فيلم “الزائرة”، وبعده شاركت في فيلم “رحلة عذاب”  مع الفنانة ناهد شريف.

ارتبطت نادية بعلاقة صداقة مع النجم عادل إمام، بدأت عندما تشاركا في فيلم “أذكياء ولكن أغبياء” ثم فيلم “الكل عاوز يحب”، لذلك رشحها إمام للمشاركة في فيلمه الشهير “حتى لا يطير الدخان” عام 1984. ويقال أن عادل إمام أحبها وطلب منها الزواج إلا أنها رفضت.

أعمالها الفنية 

شهد عالم السينما إنطلاقة نادية رسلان الفنية، حيث قدمت عددًا من الأفلام، منها: “المنحرفون، إلى المأذون يا حبيبي، الكل عاوز يحب، أذكياء لكن أغبياء، أريد حلا، ذكرى ليلة حب، من أجل الحياة، وتمضى الأحزان، انهيار، رحلة داخل إمرأة، ميعاد مع سوسو، إعدام طالب ثانوي، عندما يطير الدخان، يا عزيزي كلنا لصوص”.

وفي التليفزيون شاركت الفنانة اللبنانية في عدة أعمال درامية، منها: “أديب، برج الأكابر، إلا دمعة الحزن، ريش على مافيش”، وغيرها. واستطاعت نادية أرسلان أن تترك بصمتها الخاصة أيضًا في عالم المسرح من خلال مشاركتها في بعض التجارب المسرحية أبرزها مسرحية “خدمة إنسانية”.

زواجها من فنان كبير

تزوجت الفنانة نادية أرسلان من الفنان المعتزل محمد العربي، والذي قابلها بالشيخ الشعراوي ليعلمها أمور الدين الإسلامي، وهو الذي شجعها على الاعتزال، لكنهما انفصلا بعد أقل من عام، إلا أنهما ظلا على علاقة طيبة رغم الانفصال. ثم تزوجت مرة أخرى من  الدكتور إيهاب عبد المعبود وأنجبت منه ابنتها الوحيدة، التي أطلقت عليها اسم “ليلة”.

 إلا أن زواجهما شهد العديد من الخلافات بين الطرفين، الأمر الذي أسفر عن توجه نادية أرسلان إلى القضاء لطلب الطلاق، وبالفعل تركت نادية منزل زوجها وانتقلت إلى منزل الفنانة سميرة أحمد حتى تتم إجراءات الطلاق.

سبب اعتزالها الفن

في عام 1989، اعتزلت الفنانة اللبنانية الفن تمامًا، وذلك لرغبتها في  التفرغ لرعاية ابنتها و للعبادة، فقررت اعتزال الفن وارتداء الحجاب، وقالت “ليلة” ابنتها أنه رغم اعتزال والدتها إلا أنها كانت على علاقة جيدة بالوسط الفني وتتابع الأعمال المعروضة، وكان الكثير من أصدقائها يستشيرونها في أعمالهم.

وكانت تجمعها صداقة قوية بعدد من الفنانات مثل سميرة أحمد، ونهلة سلامة التي كانت الأقرب إليها، ونجلاء فتحي، إلى جانب الإعلامي مفيد فوزي.

إصابتها بالسرطان ووفاتها

في عام 2005 أصيبت نادية أرسلان بمرض سرطان العظام والذي تم اكتشافه في مرحلة متقدمة، وبدأت رحلة العلاج بالكيماوي ما بين لبنان وباريس. وتحدثت ابنتها عن فترة مرض والدتها، مؤكدة أنها لم تُشعر من حولها بالمرض وكانت دائمة الابتسامة رغم العلاج القاسي الذي كانت تتلقاه، كما أنها كانت تعطي الأمل لمن حولها، ووصفت والدتها بأنها كانت أمًا مثالية.

وتوفيت نادية أرسلان في لبنان بعد صراع استمر ثلاث سنوات مع المرض،  وذلك في 17 مايو عام 2008، وقالت ابنتها أنها توفت أثناء قراءة القرآن، وطلبت في وصيتها أن تدفن في مصر، وهذا ما حدث بالفعل.

هل تتذكر أعمال الفنانة نادية أرسلان؟ شاركنا رأيك في تمثيلها في التعليقات؟

About

Check Also

حتى لا تعلم بوفاة سمير غانم.. هذا ما فعلته المستشفى في غرفة دلال عبد العزيز

نشرت الفنانة إيمي سمير غانم صورة مؤثرة من خارج غرفة والدتها الفنانة دلال عبدالعزيز التي …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *