اخبار الفن

سعد رمضان في حواره لـ أهل مصر: “أتمنى وجود دار أوبرا في لبنان مثل مصر.. وأنا جبان في موضوع التمثيل”

صوت لبناني أصيل، تخرج من برنامج اكتشاف المواهب ستار أكاديمي، ومن وقتها وأصبح لها شعبية وجمهور كبير، يعشق صوته وينتظر كل جديدة، هو المطرب اللبناني سعد رمضان، الذي تربى على الموسيقى والطرب الأصيل وأغاني “العندليب الأسمر” و”وديع الصافي”، والآن هو نجم ينتظر الجمهور أغانيه الخاصة وتحقق نسب مشاهدة عالية، ومؤخرًا جاء زيارة إلى مصر، لإحياء حفلًا غنائيًا ضمن فعاليات الدورة الـ28 من مهرجان الموسيقى العربية، والذي قدم خلاله مجموعة متنوعة من أشهر أغانيه إلى جانب أغنيتين للعندليب “سواح” و”قولوله”، وأغنيتين “جارة القمر” فيروز “بحبك يا لبنان”، كنوع من التحية لبلده الذي يشهد هذه الفترة أحداث كثيرة ويمر بظروف صعبة، لذلك كان لأهل مصر حوار مع النجم سعد رمضان حتى يكشف لنا أخر أعماله وعن مشاركته في المظاهرات اللبنانية، كما يلي.اقرأ أيضا.. للمرة الأولى.. شريف سلامة يتعاون مع هيفاء وهبي في “أسود فاتح”كيف كان إحساسك وأنت تغني في دار الأوبرا؟سعدت جدًا بالوقوف على مسرح كبير في دار الأوبرا المصرية، وفخور أنني بجيلي هذا ووقفت على هذا المسرح وأمام جمهور كبير، عدد كبير من المطربين يحلمون بهذا، كما أنني استغل غنائي في هذا المكان العظيم لتقديم أشياء أنا أحبها مثل أغاني العندليب وفيروز، وللأسف ما لدينا بلبنان مثل هذا المهرجان ودائما نطالب بأن يكون في دار أوبرا في لبنان لأننا بحاجة له، في مسرح اليونسكو شبيه له ولكنه صغير.ما الرسالة الذي توجهها للجمهور المصري؟أنا بتمنى دائما انا أكون عند حسن ظنكم، لأنني بعشق الشعب المصري، وبسعد كثيرًا بزيارة مصر الحبيبة.”إنتي وانا وشو محسودين”.. حققوا نجاح كبير هل توقعته؟أغنية “شو محسودين”، حققت صدى كبير فاق توقعاتي، بس الحمد لله ربنا وفقنا فيها كثيرًا، ثم قدمت أغنية “إنتي وأنا” التي حققت نسبة مشاهدة عالية على اليوتيوب وكان هذا استكمال للنجاح، وهي تعتبر الخطوة الصح بعد ما حققته “شو محسودين”.ماذا عن أعمالك القادمة؟أحضر لأغنية جديدة من كلمات علي المولى وألحان صلاح الكردي، ولكن تم تأجيلها بسبب الأحداث التي تمر بها لبنان، ولكني سوف أصورها فيديو كليب.أين أنت من السينما والتمثيل؟دائما يعرض عليا عروض تمثيل في لبنان بالتحديد، ولكني إلى الآن جبان بهذا الموضوع، حيث أنني أخاف من عدم نجاحي بالتمثيل مثل الغناء “مش مستعد أخاطر دلوقتي” هذا أول سبب والثاني إنني لم أجد العرض الذي لم يعوض مثلًا فيلم إنتاج ضخم بأبطال كبار، مثل فيلم أو مسلسل بمصر وقتها سوف أقدمه فورًا، بس إلى الآن ما في هذه الفرصة الكبيرة.حرصت على أن تكون أول واحد يقف بجانب المتظاهرين وينزل إلى الساحات في لبنان؟بالفعل أنا أول شخص نزلت، لأنني أكثر واحد كنت دائمًا أقول في لقاءاتي “يا جماعة نحنا ناقصنا شغلة واحدة بلبنان اللي هي إن العالم يصدق ان الشعب هو الذي يغير”، إلى أن نزل الشعب بأكمله ولم يطالبوا بشيء خاص بالسياسة، بل يطالبوا بعدم السرقة والفساد، أحنا كنا أحسن بلد في العالم وأصبحنا أسوء نظام بالكون، فالشعب تعب ونزلت بعد تراكمات، جاءت قصة الحريق والبنزين والضرائب على “الواتس اب”، حتى أنفجر، وهذا المشهد لم تشاهده كل يوم، حيث أن الجميع نسيوا طوائفهم رغم أننا أكثر بلد به طوائف، الكل نزل من تعبه.من وجهة نظرك ما الذي حققته الثورة إلى الآن؟أول خطوة كان صح وهي أنه تم إسقاط الحكومة، وهذا إنجاز، ولكن أن يرجع لبنان في شهر او إثنين فهذا صعب، ولكن هي أول خطوة ونتمنى أن يكون القادم أفضل بإذن الله.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى